المشجع المصري لا يعرف الا الاهلي والزمالك فقط

المشجع المصري لا يعرف سوى الاهلى والزمالك

تُقام اليوم الجولة الثالثة من عمر الدوري المصري والمشجع المصري لا يعرف إلا الأهلي والزمالك فقط،

نعم ستقام مباراة القمة اليوم بين الأهلى والزمالك في الثامنة مساءً على استاد القاهرة الدولي بإدارة الحكم الدولي محمد عادل،

في حيازة النادي الاهلي 6 نقاط من مبارتين ، كذلك نادي الزمالك يمتلك 6 نقاط من مبارتين أي ان الفريقان يدخلان المباراة بالعلامة الكاملة،

وستشهد المباراة جماهير ولكن بصورة قليلة نظراً لظروف المرض اللعين فيرس كورونا المستجد ،

ستكون المباراة مباراة قمة كعادتها حتى ولو كانت مبكرة، فهي الجولة الثالثة من عمر الدوري المصري الممتاز،

المشجع المصري لا يعرف الا الاهلي والزمالك

المشجع المصري لا يعرف الا الاهلي والزمالك

ومع العودة للحديث عن التشجيع ، فإننا نجد بأن ثقافة الشعب المصري حول التشجيع تنحصر بين فريقين،

هما الأهلي والزمالك فقط .. حتى في سؤالنا السخيف نجده يسألك (انت اهلاوي ولا زملكاوي) ؟؟

أي ان السؤال نفسه ينحصر بين ناديين عريقين هما الاهلي والزمالك ؛ على الرغم من وجود 16 نادي آخر بالدرجة الأولي،

فهناك اندية عريقة بتاريخها الكبير وسبق لها التتويج بالدوري المصري أمثال الترسانة موسم 1962/1963م،

كذلك نادي الأولمبي 1965/1966م ، نادي الاسماعيلي موسم 1967/1966م، غزل المحلة 1972/1973م.

المقاولون العرب 1982/1983م، هذه هى الأندية التي نالت لقب الدوري المصري الممتاز وحصلت علي اللقب.

بخلاف أندية أخرى تنافس بدور كبير وتُقدم مستويات ممتازة دون الحصول على اي لقب أمثال نادي سموحة ،

ونادي بيراميدز والمصري ومصر المقاصة و الاتحاد السكندري وانبي ، بالإضافة إلى الجونة وطلائع الجيش وبتروجيت ونادي وادي دجلة.

وغيرهم هناك أمثلة كثيرة كنادي وادي دجلة والسكة الحديد ونادي النصر ونادي الشمس وغيرهم ..

كل هذه الأندية والمشجع المصري لا يرى إلا فقط الأهلى والزمالك .. قلة قليلة جداً لا تتعدى نسبتهم 1% ممن ينتمون لأنديتهم..

والأغلبية لا يعرفون سوى نادي الأهلى أو نادي الزمالك .. الأمر الذي جعلنا نتسائل هل لا يوجد لدينا أندية أم لا توجد ثقافة تشجيع ؟!

ثقافة التشجيع المصرية تختلف عن الأوروبية والدول الأخرى
مباراة القمة بين الاهلي والزمالك

في الدول الأوروبية أو الاسيوية أو الامريكية أو حتى بعض الدول العربية نجد لديهم ثقافة مختلفة حول التشجيع،

حيث أن اغلب هذه الاندية تنتمي لقطر معين أو لبلدة معينة .. فمثلا على الصعيد المصري .. نادي سموحة ينتمي لمدينة سموحة بالاسكندرية،

كذلك وادي دجلة ينتمي لمنطقة المعادي بالقاهرة ، كذلك نادي اسوان ينتمي لأسوان ، والجونة للغردقة ، ونادي الالمونيوم لنجع حمادي بمحافظة قنا،

ومثلما لكل منطقة نادي يمثلها في الدوري المصري الممتاز ، كان لابد أن يكون هناك مشجعين ينتمون إليهم ..

أي ان ثقافة التشجيع بين ناديين فقط يجب أن تنتهي ، ويجب أن يكون التشجيع لكل بلد ناديه الخاص به ..

مثلما يحدث في الدول الاوربية لكل نادي مشجع خاص بمنطقته ..

المشجع المصري لا يعرف الا الاهلي والزمالك فقط

24 أفكار بشأن “المشجع المصري لا يعرف الا الاهلي والزمالك فقط

  1. Tadalafil is also marketed as CIALIS for the treatment of male erectile dysfunction ED, impotence and for the signs and symptoms of benign prostatic hyperplasia BPH, enlarged prostate cialis super active But the time they take to start working and the duration of their effects vary

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى