العناية بالمولود بعد الولادة

العناية بالمولود الحديث

العناية بالمولود بعد الولادة شيء محير لدى العديد من الأمهات فبعد عدة شهور من الحمل يأتي موعد الولادة،

ويأتي المولود سواء كان ذكراً أو أنثى أو حتى توأم ويلتقى مع والديه لأول مرة ليقبل على الدنيا ويقبل على هذه الحياة.

ثم تأتي مرحلة جديدة إسمها ماذا سيحدث بعد الولادة ؟؟ ما هى العناية الواجبة للمولود بعد ولادته ؟ وكيف تستعد الأم لها!؟

قبل العناية بالمولود تحتاج الأم العناية بنفسها أولاً للتخلص من آثار الحمل والولادة حتى تكون معافاة نهائياً وليست تحت الضغط.

ويمكن ذلك عن طريق اتباع الخطوات والنصائح الآتية:-

1- الراحة التامة واخذ قسط كافي من النوم

تحتاج الأم ألى النوم الكثير بعد الولادة مباشرة خلال الأسابيع الأولى لأن جسمها بدنياً يحتاج إلى الراحة التامة،

كما يجب ان لا تقوم بأي مسئوليات نهائياً خلال الأسابيع الأولى من الولادة سوى فقط ارضاع طفلها أو تغذيته ورعاية نفسها

ويجب أن تنام مع نوع طفلها حتى تأخذ قسطاً من الراحة، وان يكون كل متعلقاتها بجانبها حتى لا تقوم بمجهود بدني.

واذا استطاعت أن تتمشى قليلاً داخل المنزل فلتقم بذلك لتتحسن قوامها وليتحسن حالها.

2- تناول الخضروات والفواكه والأغذية المفيدة

مثل طبق السلطة الغني بالفيتامينات والقمح والأرز والبازلاء والفاصوليا والخضروات النشوية،

مع عصير الفواكه الطازجة على الرغم من أن تناول الفواكه سيكون أكثر فائدة من شربها عصير، وكذلك الألبان ومنتجاتها

أيضاً اللحوم والأسماك والدواجن والطيور، حيث يجب تغذية الأم لتعويض ألم الولادة وتعويض الدم ولمساعدتها في در الحليب لتغذية طفلها.

مع الاستمرار في شرب المياه بصورة مستمرة وتقليل مشروبات التي تحتوي على الكافيين والكحول والمشروبات الغازية

لأنها تحتاج لبناء جسمها واستعادة جسمها الطبيعي على ما كان عليه سابقاً مع تعويض المعادن والفيتامينات اثناء الولادة.

3- ممارسة الرياضة البسيطة

وتختلف هذه الرياضة ما بين لو كانت الولادة الطبيعية وسهلة وما بين الولادة القيصرية، ففي الأولى يمكن المشي

بعد ثلاثة – اربعة ايام من الولادة ويمكن كذلك ممارسة تمارين خفيفة جداً ، أما في الولادة القيصيرية فإن ممارسة المشي تكون

بعد اسبوعين – ثلاثة اسابيع ومع استشارة الطبيب القائم بالعلاج والمتابعة، لأن هذا يعتبر مجهود بدني عليها

كما أن هناك خياطة في منطقة العجان (المنطقة الواقعة بين المهبل والمستقيم) تصعب من عملية التمارين الرياضية،

لهذا يجب أخذ مشورة الطبيب قبل حتى البدء فيها .. والاكتفاء أولاً بالمشي داخل المنزل أو من السرير الى الحمام.

4- العناية بالمولود بعد الولادة والرضاعة الطبيعية

العناية بالمولود بعد الولادة والرضاعة الطبيعية

بعد ايام قليلة من الولادة تشعر الأم باحتقان في منطقة الثدي، وهذا الاحتقان سببه هو امتلاء الثديين بالحليب،

فتقوم الأم بارضاع الطفل بانتظام وتقليل فترة الرضعات، أو أن تقوم الأم بأخذ حمام (دش) دافيء أو بوضع منشفة دافئة على ثدييها

ولكن يجب التنويه بأن الرضاعة الطبيعية للطفل خاصة في الست أسابيع الأولى هى ضرورية جداً للطفل الحديث؛

لأن الحليب الذي سيفرز في أول الأيام بعد الولادة مباشرة يحتوي على نسبة عالية من الاجسام المضادة،

والتي تساعد بشكل كبير في تكوين ودعم جهاز المناعة للطفل وهذا اللبن المكون يُسمى عن العلماء (اللبأ).

5- عدم حمل أشياء ثقيلة

يجب على الأم أن تتجنب حمل الاشياء والأدوات الثقيلة بعد الولادة وحتى أثناء فترة الحمل حيث أن هذا يسبب مجهود بدني

وهذا المجهود من شأنه أن يسبب مضاعفات كبيرة تسبب خطورة على صحة الأم، لهذا يمنع عنها حمل الاشياء الثقيلة

كما يمنع عنها أيضاً الصعود والنزول للسلالم خاصة بعد الاسبوعين الاولين للولادة، لحين إلتئام الجروح وفك الخيوط.

6- تغيير الحفاض وغسل اليدين بانتظام

قبل ان تقوم الام بإرضاع طفلها يجب أن تفحص طفلها ما لو قام بعمل حمام أو لا، فإن كان كذلك فيجب تغيير الحفاض له

قبل حتى ارضاعه، ثم تقوم بعد ذلك بغسل يديها بانتظام حتى لا تكون الجراثيم وتنقلها لطفلها، وبعدها تقوم بإرضاع طفلها.

7- تجنب الجماع

سواء كانت الولادة طبيعية أو قيصيرية فيجب تجنب الجماع لحين التهيئة النفسية والجسدية للأم،

فإذا كانت قيصيرية فيجب عدم ممارسة الجنس إلا بعد التئام الجروح في منطقة العجان وكذلك منطقة البطن،

كذلك يجب الانتظار حتى يتوقف النزيف المسبب للولادة لأن هذه الافرازات والنزيف هو فقط لتنظيف منطقة الرحم

حيث يتخلص الجسم من المواد الضارة ومن الانسجة الموجودة في الرحم ومن الدم الفاسد على شكل افرازات مهبلية أو سائل نفاسي

لهذا يجب الانتظار حتى تنتهي هذه الافرازات ثم العودة للجماع بعد استشارة الطبيب.

العناية بالمولود بعد الولادة

4 أفكار بشأن “العناية بالمولود بعد الولادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تمرير للأعلى